حلم الجيل الرابع

img

كتب-كمال ريان

حين تعهد المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بعد توليه المسئولية نهاية عام 2015 باطلاق خدمات الجيل الرابع للمحمول ، كان الجميع يدركون ان المهمة ليست سهلة ، بعد فشل كل الجهود التي بذلت علي مدي السنوات السابقة في تمهيد الاجواء لهذه التكنولوجيا الجديدة بسبب خلافات مزمنة وشائكة بين الشركات منعت اي تطور علي مدي سنوات واحدثت حالة من الشلل في السوق .

وكان يبدو ان ازمات هذا القطاع بلا حل ، من مشكلات الترابط التي وصلت لساحات المحاكم ، اليالحروب العلنية والخفية بين الشركات والتي وصلت لاتهامات بخطف العملاء وبممارسات احتكارية غير مشروعة ، الي حصة المصرية للاتصالات في فودافون مصر والتي كانت تظهر كحجر عثرة امام اي محاولة للشركة لدخول سوق المحمول ، الي فكرة انشاء شركة جديدة للبنية الاساسية التي شكلت لها لجان ودخلت في دوامات بلا نهاية من الخلافات والصراعات ، الي ضعف جهاز تنظيم الاتصالات امام قوة وسطوة الشركات وغياب قواعد منظمة للسوق. .

كانت كل هذه المشكلات تفرض ضرورة حلها لتمهيد الاجواء لدخول الجيل الرابع ، وكان علي المهندس ياسر القاضي ان يقتحم حقل الالغام وان يجد مخرجا لكل هذه المشكلات المزمنة و الضارية وان يعيد ترتيب البيت وان يضع ضوابط لتنظيم سوق الاتصالات وفقا لقواعد تحقق المنافسة العادلة بين جميع الشركات .

وبعد ذلك جاءت تعقيدات طرح الجيل الرابع نفسها ورفض الشركات للرخصة في البداية ثم عودتها ، و ما تلا ذلك من توقيع اتفاقيات الجيل الرابع التي وفرت لخزانة الدولة 1,1 مليار دولار و10 مليارات جنيه في وقت حساس كانت الخزانة بحاجة ماسة لهذه الموارد ، ثم جاء تنظيم السوق وحل المشكلات ووضع قواعد عادلة للمنافسة واحلال التعاون والتنافس الشريف محل الصراعات وتوقيع اتفاقيات تجارية بين شركات كنا نظن صعوبة ان تجلس علي مائدة واحدة وتوقع مثل تلك الاتفاقيات ، ليأتي اطلاق خدمات الجيل الرابع الذي شهده عدد كبير من الوزراء والمسئولين وقيادات الدولة والاعلاميين ونجوم المجتمع متوجا لهذا الجهد الهائل ، و ايذانا بدخول مصر عصر الجيل الرابع للمحمول بعد انتظار وتأخر دام سنوات حتي اصبحت مصر ضمن 4 دول فقط تقريبا علي مستوي العالم لا تتوافر فيها الخدمة .

ان هذا الانجاز لم يكن ليتحقق الا بقرارات مدروسة وحاسمة من وزارة الاتصالات وجهاز تنظيم الاتصالات ومساندة قوية ومستمرة من الدولة وعلي رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي جاء اتصاله بالمهندس ياسر القاضي خلال حفل اطلاق الجيل الرابع مجسدا ومؤكدا لدعمه للقطاع ، مع بداية عصر جديد للخدمات المقدمة للمواطنين في جميع المجالات .

مواضيع متعلقة