مع احتفال الهند بعيدها ال 68 للجمهورية “لافا تكنولوجي “تعلن عن خطة لإنشاء أكثر من 30 مركز خدمة للشركة في مصر

img

 

كتب كمال ريان

اكدت شركة لافا تكنولوجى الهندية والرائدة فى صناعة الهواتف المحمولة أن  التكنولوجيا اصبحت  في عالمنا اليوم، متاحة لكل الناس بسهولة مما جعل جودة و كفاءة المنتج و خدمة ما بعد البيع العاملان الرئيسيان للتفرقة بين العلامات التجارية الناجحة و العلامات التجارية الأخرى.
واضافت : ” نجد اليوم أن تقريبا جميع العلامات التجارية المتواجدة في السوق قد استنفذت كل محاولتها في تمييز منتجتها عن طريق إضافة الإمكانيات فقط. هذه المحاولات أدت إلى حالة من التشبع في السوق وبناءً عليه تواجه الآن هذه الشركات صعوبة في تقديم الميزة الحقيقية للمستهلك ألا و هي الجودة الجديرة بالثقة.
وكشفت لافا تكنولوجى : إن الهند، التي تحتفل اليوم بعيدها ال 68 للجمهورية، قد قطعت شوطا طويلا منذ استقلالها في إنشاء قدراتها الصناعية و التوظيفية. اليوم، الصناعة الهندية تعتمد على وجود عدد كبير من الشباب مما جعلها الوجهة الأولى للبرمجيات عالية الكفاءة والموثوق بها، فضلا عن تصنيع الهند للأجهزة والإلكترونيات.
في صناعة الهواتف المحمولة، رحلة امتلاك القدرة على الإنتاج لا تكتمل دون تصميم وتصنيع 100٪ من المكونات محليا. لاڤا، صانعة الهواتف الرائدة من الهند تقوم الآن بتصميم وتصنيع كل منتجتها مع السيطرة بنسبة 100٪ على كل المكونات و أنظمة مراقبة الجودة. نتيجة لذلك، برزت لاڤا باعتبارها العلامة التجارية الأكثر ثقة في هذه الصناعة في هذه المنطقة وحصلت على العديد من الجوائز في هذا الصدد.
قال فيكرام سينغ برمار، الرئيس التنفيذي لشركة لاڤا أفريقيا: ” الإلكترونيات الاستهلاكية صناعة عالمية تبلغ قيمتها 2 تريليون دولار و اليوم تنمو هذه الصناعة عبر تلبية احتياج المستهلكين لمنتجات ذات جودة عالية.
واضاف ” فيكرام ” : أنهلكي نكون قادرين على القيام بذلك، أصبح من الواضح لنا في عام 2012 أن من المهم لأي علامة تجارية عالمية أن يكون لها السيطرة الكاملة على عمليات التصنيع بدءا من البحث والتطوير وتصميم الأجهزة والبرمجيات إلى إنتاج و تصنيع سلع جاهزة.
وكشف ” فيكرام ” قائلا : لقد استثمرنا السنوات التسع الماضية لجعل هذا ممكنا واليوم نحن نراهن على أن منتجاتنا توفر أعلى جودة و أفضل تجربة مستخدم لعملائنا. نحن نتحدى أنفسنا كل يوم في هذه الرحلة من التميز و نسعى لتوفير كل ما هو أفضل للمستهلك بالتزامن مع توفير أكبر شبكة خدمة ما بعد البيع في هذه الصناعة. استرشادا برؤيتنا، نخطط لإنشاء أكثر من 30 مركز خدمة مملوكة للشركة في مصر، وإقامة تمايز حقيقي في هذه الصناعة، تمايز مبني على الثقة والجودة”

وقالت شركة لافا تكنولوجى فى بيان لها بمناسبة إحتفال جمهورية الهند بالعيد ال 68 : ” على مدى العقدين الماضيين، الإبداع كان المحرك الأساسي لصناعة الهواتف المحمولة في العالم. حيث كانت العلامات التجارية العالمية المتواجدة في أمريكا وأوروبا وكوريا في منافسه شديدة تسعى للسبق في الابتكار و طرح كل ما هو جديد. هذه المنافسة جعلت الأجهزة المحمولة جزءا لا يتجزأ من الحياة البشرية من خلال جلب إمكانيات متنوعة لجهاز واحد ” .
وأضافت الشركة : اليوم الهاتف المحمول قد استبدل الكاميرات الرقمية، الكشافات، الآلات الحاسبة، المفكرات و إلى حد كبير أجهزة الكمبيوتر وأجهزة الكمبيوتر المحمولة. أصبح الهاتف المحمول اليوم مصدرا رئيسيا للوصول إلى الإنترنت، حجز الفنادق وتذاكر السفر والترفيه والأهم من ذلك التنقل للجهات المطلوبة بدقة.
وأوضحت أن العلامات التجارية العالمية كانت، على مدار العقدين الماضيين، تتنافس على الدفع بمميزات جديدة وجلب التقنيات المبتكرة للمستهلكين مما أدى إلى تحول الهاتف المحمول من أداة للتحدث إلى جزء لا يتجزأ من حياة الإنسان واليوم لا يمكنك تخيل الحياة في غياب هاتفك النقال.
واشارت ” لافا تكنولوجى ” إلى أن  هذه المنافسة إلى خلق العديد من العلامات التجارية الأخرى التي تستخدم التكنولوجيات المتاحة والنظام البيئي لإنتاج هواتف منخفضة التكلفة وغنية بالإمكانيات دون الاستثمار بشكل كبير في جودة المنتج والتصنيع.
وقالت أن هذا السباق، الذي كان يسعى لتزويد الأجهزة بالمزيد من المميزات، أدى إلى ولادة العديد من العلامات التجارية الجديدة التي أغرت المستهلكين بإمكانيات الأجهزة بالتزامن مع تجاهل هذه العلامات التجارية لجودة المكونات المستخدمة في التصنيع وانعدام وجود خدمة ما بعد البيع ذات جودة عالية.
كل هذه العلامات التجارية سوف تواجه صعوبة كبيرة في العقد المقبل الذي سيشهد تغير جذري في تعريف مستخدم الهاتف المحمول للجودة و أهميتها بالإضافة لتغير حاجة المستهلك من الهواتف ضعيفة الجودة المليئة بالمميزات إلى هواتف ذات جودة عالية وكفاءة يعتمد عليها.

اتصالات سلايدر 0 Mahmoud الوسوم:

مواضيع متعلقة