اخبارتكنولوجيا

“شعبة الاقتصاد الرقمي” ترعى 9 شركات ناشئة بأول جناح مصري في معرض CES بامريكا

كتب – كمال ريان

برعاية من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وفي اطار التعاون مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، أعلن المهندس خليل حسن خليل، رئيس الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا وعضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية :” أن الشعبة العامة ستقوم برعاية 9 شركات ناشئة للعرض لأول مرة بجناح لمصر في أكبر حدث تكنولوجي بالعالم في معرض الالكترونيات الاستهلاكية 2018 CES والمقام بالولايات المتحدة الامريكية بمدينة لاس فيجاس يناير المقبل ” .

وأكد خليل :”أن هذا الحدث هو الأكبر في العالم ويقام منذ 50 عاماً، حيث يشارك به أكثر من 3800 شركة عارضة والمقام على مساحة عرض 2.6 مليون قدم مربع، ويقوم بزيارته اكثر من 200 ألف زائر من جميع دول العالم، منهم حوالي 55 ألف من خارج الولايات المتحدة ، ويشارك فيه ايضا العديد من الشركات الكبري وعلي رأسها إنتل وأي بي أم وكوالكم وسوني وال جي ، حيث تطرح تلك الشركات العالمية أحدث التكنولوجيات والاتجاهات الجديدة خلال هذا الحدث، كما أن المعرض يشهد تواجد مكثف للمئات من الشركات الناشئة من مختلف أنحاء العالم بجانب الشركات العملاقة، وهذا يمثل فرصة للطرفين لفتح مجالات تعاون مشترك بينهم لتطوير تكنولوجيات وتطبيقات جديدة أكثر ابتكاراً” .

من جانب اخر ، قال رئيس الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي : إن الشعبة سترعي بالتعاون مع وزارة الاتصالات وإيتيدا معرض ومؤتمر تكني سميت المخصص لريادة الأعمال والمقام بالمنطقة التكنولوجية ببرج العرب يوم 29 سبتمبر الحالي ، وبمكتبة الاسكندرية يومي 30 سبتمبر و 1 اكتوبر 2017 ، والذي يقام للمرة الثالثة ويضم مجموعة متميزة من المتحدثين من دول كثيره حول العالم “.

ويشارك في هذا الحدث إيضاً حوالي 100 شركة ناشئة في مجال التكنولوجيا من العديد من دول العالم، بالإضافة إلي المؤسسات المتخصصة في تمويل الشركات الناشئة، كما أن الشعبة ستدعم شركاتها في المعرض المصاحب للمؤتمر.

وبالإضافة لذلك تقام مسابقة علي هامش قمة تكني سميت لاختيار مجموعة من الشركات الناشئة للعرض بالجناح المصري في CES ويشارك في التحكيم فيها إيتيدا ومركز الابداع التكنولوجي والشعبة العامة للاقتصاد الرقمي .

ومن جانب آخر ، أوضح المهندس محمد عزام ،المدير التنفيذي للشعبة العامة : “أن هذه الأنشطة تهدف إلي مساعدة الشركات الناشئة لعرض المنتجات الابتكارية الخاصة بها والوقوف علي أخر المستجدات العالمية الخاصة بنظم الأعمال والتكنولوجيات الناشئة والحديثة لزيادة تنافسية الشركات المصرية ومنتجاتها للوصول للعالمية ونقل تلك الخبرات لصناعة المعلومات المصرية ، والمساعدة في تكوين شراكات بين الشركات المصرية ذات القيمة المضافة العالية ونظرائهم من الشركات العالمية والشركات الناشئة بالخارج علي المستوي الفني والتجاري وضخ استثمارات مباشرة في الشركات المصرية وزيادة الصادرات التكنولوجية المصرية وتحسين الصورة الذهنية عن المنتج التكنولوجي المصري ووضعه علي الخريطة العالمية “.

الوسوم
إغلاق